الرئيسية المنتديات الأسئلة والأجوبة السلام عليكم دكتور محمد..عندي سؤال بسيط ولاكنه محيرني..أنا لا أؤمن بالحجاب للمرأة كما وصل إلينا و

مشاهدة 3 مشاركات - 1 إلى 3 (من مجموع 3)
  • الكاتب
    المشاركات
  • خلود الأمير

    السلام عليكم دكتور محمد..
    عندي سؤال بسيط ولاكنه محيرني..
    أنا لا أؤمن بالحجاب للمرأة كما وصل إلينا و بالفعل اعتقد انه مجرد عادة نُقلت إلينا من مجتمع باد و انتهى.
    و لكن سؤالي إذا لم يكن الحجاب واجب على المرأة، فلماذا يُطلب منها في الصلاة و في الحج و العمرة؟ لأنه اذا كان واجب في الصلاة و الحج و العمرة فهذا قد يناقض عدم وجوبه في الحالات الأخرى.
    لماذا يطلب الله من المرأة ان تستر كل شيء ماعدا وجهها و كفيها عندما تتوجه إليه في الصلاة؟ ولم يطالب الرجل بذلك؟

    ولك جزيل الشكر مقدماً

    • هذا الموضوع تم تعديله في قبل 2 أسابيع بواسطة  admin.
    وصفي جواد

    “قل.. لنساء المؤمنين .. ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين” /الأحزاب 59/ : لم يفرض الله لباسا معينا، و إنما دل المتقيات على مقصده : أن يعرف الناس، من خلال الثياب و المظهر، أن فلانة محترمة و مؤمنة، و لا تريد فسادا.
    و هذا المعيار يتغير من مجتمع إلى آخر. و من إعجاز القرآن هاته الصياغة التي تصلح لكل مكان و زمان، المهم هو احترام المقصد : أن يعرفن (كطاهرات)، و فيه فوق ذلك مصلحة لهن : فلا يؤذين.
    لاحظ لطف التعبير : “قل” (و ليس مُرْ)، “ذلك أدنى”، كأن الله يفسر سبب هذه النصيحة، “فلا يؤذين” : يعني من صالحكن أن تتبعن هاته النصيحة.
    إنه فعلا للطيف خبير !
    قارن بما قر تراه اليوم من وعظ “شيخ” : ما أن يأتي على ذكر لباس المرأة حتي تنتفخ عروقه، و يتطاير الشرر من عينيه، و يسيل الزبد من شدقيه، و “اضربوهن” فورا !!

    admin
    مدير

    الأخت خلود
    نحن نقيم الصلاة ونحج كما وصلتنا هاتين الشعيرتين بالتواتر الفعلي، وكما كان المؤمنون يؤدوهما، بما فيه اللباس، والله تعالى لم يحدد ثياب للصلاة أو لغيرها.

مشاهدة 3 مشاركات - 1 إلى 3 (من مجموع 3)
رداً على: السلام عليكم دكتور محمد..عندي سؤال بسيط ولاكنه محيرني..أنا لا أؤمن بالحجاب للمرأة كما وصل إلينا و
معلوماتك: