الرئيسية المنتديات الأسئلة والأجوبة لفت انتباهي الآيه الكريمه” وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوت

مشاهدة مشاركاتين - 1 إلى 2 (من مجموع 2)
  • الكاتب
    المشاركات
  • يزيد

    لفت انتباهي الآيه الكريمه” وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ وَمَنْ يَكْفُرْ بِالْأِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ[1]
    والتي وردت في جواز الزواج من اهل الكتاب, ما استوفقني هو معنى المحصنات ولماذا ذكر المحصنات من المؤمنات! وما معنى اذا اتيتموهن اجورهن! بالرغم من ورود كلمه المحصنات في اكثر من معنى حسب فهمي للنص. أرجو من فضيلة الدكتور الفاء الضوء على هذه القضية لاني لم اجد اراء مقنعه غنها وشكرا.

    admin
    مدير

    الآية في الشق الذي ذكرته تتحدث عن عقد ملك اليمين، فالعلاقة بين الرجل والمرأة في التنزيل الحكيم إما تكون بموجب ميثاق زوجية بكل ما فيه من أسرة وأولاد وسكن وصهر ونسب وإرث (لا يوجد أجر هنا)، أو بموجب عقد ملك يمين {إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ} وهو عقد بالتراضي بين طرفين، أحد أشكاله العلاقة الجنسية، وله شروط {غير مسافحين} أي دون جنس جماعي، ولا {أخدان} أي المثلية الجنسية، والعقد شريعة المتعاقدين، ويتبع لأعراف وقوانين المجتمعات.

مشاهدة مشاركاتين - 1 إلى 2 (من مجموع 2)