الرئيسية المنتديات الأسئلة والأجوبة بدء الدردشةالاثنين 02:36 ممساء الخير ايها المفكر الدي اعادني الى رشدي…والشمس تجري لمستقر لها….

مشاهدة 3 مشاركات - 1 إلى 3 (من مجموع 3)
  • الكاتب
    المشاركات
  • عبدالله

    بدء الدردشة
    الاثنين 02:36 م
    مساء الخير ايها المفكر الدي اعادني الى رشدي…والشمس تجري لمستقر لها….هل يعني ان الشمس تجري…..والقى فيها رواسي ان تميد بكم….هل القا الله الجبال على الارض…..ايها الرائع انتظرك والكثيرون لتفسير هدا

    • هذا الموضوع تم تعديله في قبل 2 أسابيع بواسطة  admin.
    وصفي جواد

    الشمس تجري في فلك ثابت لا يتغير (من تقدير العزيز الحكيم) : حركتها هو تسبيحها، و استقرار فلكها هو تسخير لها، لفائدتنا (مثلا : الذي جعل الشمس.. و القمر.. لتعلموا عدد السنين و الحساب /يونس-5/ : استقرار مسارها هو ما يسمح ببناء تقويم دقيق للسنوات، و ما أشده دقة ! سبحان الله).
    الجبال تنشأ عموما من ارتطام الألواح القارية (النضرية التي ثبتت في ستينات القرن الماضي). نحن نعيش على بحر من اللهب (99% من كوكب الأرض صخور منصهرة)، و الألواح القارية التي تمثل قشرتها هي 1%، الذي نعيش عليه.
    في الأصل إذا، نحن نعيش على لوحة تعوم على سطح بحر سائل، فالأصل في الأرض إذا أن تميد بنا و أن تميل أيما ميلان، و أن نكون جميعا من محترفي ألعاب السيرك كي نحفظ توازننا.. لكن من رحمة الله أن تزاحم هاته الألواح على سطح الأرض يؤدي إلى ارتطامها، ما ينشأ عنه نتوء الجبال في مناطق الارتطام تلك. هاته الناطق هي إذا مكابح تحد من حركة الألواح القارية، و تثبتها كي لا يفسد معاشنا عليها. بهذا المعنى، الجبال هي فعلا تعبير عن احتكاك الألواح القارية أن تميد بنا، فهي إذا فعلا رواسي. انظر : https://en.wikipedia.org/wiki/Tectonics
    “Tectonics, from the Late Latin tectonicus from the Ancient Greek τεκτονικός, “pertaining to building” is the process that controls the structure and properties of the Earth’s crust and its evolution through time. In particular, it describes the processes of mountain building, the growth and behavior of the strong, old cores of continents”
    انظر كذلك : https://en.wikipedia.org/wiki/Plate_tectonics

    admin
    مدير

    الأخ عبد الله
    آيات القرآن يظهر تأويلها تدريجياً حتى قيام الساعة، ويختلف هذا التأويل تبعاً لتقدمنا في العلوم والمعرفة، والعلم حالياً يؤكد أن كل ما في الكون في حركة دائمة والشمس ثابتة بالنسبة لنا، لكن المجرة بكاملها متحركة.
    أما الرواسي فهي الثوابت، و”ألقى الشيء” أي طرحه، فيمكننا أن نفهم المعنى على أن الله وضع ما يرسخ في الأرض بحيث يؤمن توازننا عليها.

مشاهدة 3 مشاركات - 1 إلى 3 (من مجموع 3)
رداً على: بدء الدردشةالاثنين 02:36 ممساء الخير ايها المفكر الدي اعادني الى رشدي…والشمس تجري لمستقر لها….
معلوماتك: