الرئيسية المنتديات الأسئلة والأجوبة

إنشاء سؤال جديد في قسم “الأسئلة والأجوبة”
معلوماتك:






أرشيف الأسئلة والأجوبة


مشاهدة 15 أسئلة - 376 إلى 390 (من مجموع 506)
    • سؤال
    • الكاتب
    • تمّ الإنشاء في
    • هل للآية علاقة بتناسخ الأرواح

      ( كيف تكفرون بالله وكنتم أمواتا فأحياكم ثم يميتكم ثم يحييكم ثم إليه ترجعون هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعا البقرة ( 28 ) )


      الأخ مناف لا أرى هذا، ومبدأ تناسخ الأرواح يتناقض مع مفهوم اليوم الآخر


    •  MANAF Sheshonq

    • 21 فبراير 2017
    • السيد الدكتور محمد، سؤالي عن حكم لبس الذهب للرجال هل هو محرم ام حلال في ضوء الطرح بأن التحريم من حق الله فقط؟


      الأخ سفيان المحرمات معدودة ومن الله وحده، ولا يوجد بينها لبس الذهب أو غيره، وهذا يتبع للذوق الشخصي


    •  سفيان ماجد

    • 20 فبراير 2017
    • استاذنا الكريم : 1 هل للبشرية رسالة ربانية يجب ان تكتمل قبل الفناء ام انه و كما حد ث للقرى لا يهم الصنيع الانساني و قد تءتي النهاية في اي وقت.
      2 لماذا ” يا بني اسراءيل” من دون باقي البشر . هل هم فصيل ادمي ام فصيل مختلف.
      و شكرا استاذي


      الأخ زكريا قوانين التاريخ في التنزيل الحكيم تنذر بهلاك القرى قبل قيام الساعة، علماً أن القرى تختلف عن المدن. بني إسرائيل لا يختلفون عن غيرهم، لكن الله تعالى يوجه لهم الخطاب في بعض الأحيان كسرد تاريخي كونه أنذرهم سابقاً، علماً أن القصص القرآني تؤخذ منه العبر فقط


    •  Zakaria yamani

    • 10 فبراير 2017
    • دكتور محمد

      السلام عليكم ماهو تفسيركم لقول الله تعالى : (( ولن يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها والله خبير بما تعملون )) .
      التغابن ١١ .
      والآية (( والله يتوفى الأنفس حين موتها والتي لم تمت في منامها فيمسك التي قضى عليها الموت ويرسل الأخرى إلى أجل مسمى إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون )) الزمر ٤٢ ،
      في ضوء رؤيتكم بأن الأعمار متغيرة وليست مقدرة من الله عز وجل من لحظة خلق الإنسان ونحن متفقون على أن النفس هي التي تموت ، فالموضوع غير واضح بذهني ..

      سؤالي الآخر من خلال نقاشك لعمر الإنسان استشهدت بقولك أن الله سبحانه وتعالى أعطى للشهيد في سبيل الله ( وليس المنتحر طبعا ) مكانة مميزة ، وفي مكان آخر حسب مافهمت بأنك أنكرت وجود مايسمى بالشهيد في الإسلام ؟؟؟؟ أرجو التوضيح أيضا..

      وشكرا لبحثك وصبرك .

      لمى


      الأخت لمى الموت حق، أي هو كظاهرة لا يمكن إلغاؤه، وهو كتاب بمعنى إذا اجتمعت عناصر هذا الكتاب لا بد أن يحصل {إذا جاء أجلها} فهو مؤجل حتى اجتماع العناصر، كذلك في المنام فالنفس تتوفى لكن لا تموت، فإذا اجتمعت العناصر حصل الموت {أجل مسمى}. بالنسبة للشهيد، هو من قدم شهادة حضورية تفيد الإنسانية، أثناء حياته، وله مكانة عالية في الآخرة مع الأنبياء والصديقيين، سواء كان عالماً أم صحفياً أم كاتباً أم غيره. ومن يقتل في سبيل الله هو ذاك الذي يدافع عن كلمة الله في الحرية له ولغيره، وله مكانة عظيمة عند الله أيضاً


    •  لمى

    • 10 فبراير 2017
    • السلام عليكم
      ما المقصود بكلمة (أرض) في هذه الآية ( و ما تدري نفس بأي أرض تموت)


      الأخ محمد قد تأخذ معنى المكان، أو تأخذ معنى المرض، وفي بلاد الشام يستخدمون في العامية كلمة “أريضة” مجازياً عن معنى الحشرة التي تصيب الخشب فتأرضه أي تجعله يتآكل


    •  محمد

    • 9 فبراير 2017
    • سيد محمد شحرور لقد قرات في الكثير من كتاباتك ان الكافر هو ليس المسيحي او اليهودي او البودي او غيره انما هو الانسان الدي يعلن عداؤه لله او من يحاول قمع الناس ومحاربتهم عن ممارسة دينهم من اي دين كان وانا احب تعريفك للكافر واتفق معه لانه يظهر رحمة الله بعباده وعالمية الاسلام فلو كان الكافر هو من لايؤمن بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم بعد ايمانه بالله فهدا يعني ان معظم من في الارض سيدخلون النار وهدا لا يسعدني حتى لو كنت مسلمة مؤمنة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم و لكن في سورة الكافرون ” قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ الى نهاية السورة لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ ” وكانه يشير الى ان للكافرين دينا مختلفا عن دينه وهو يتبرا منه .


      الأخت سارة يجب تحديد الكفر بماذا، فالرسول الأعظم كافر بما يؤمن الكافرون به، وهم كافرون بما يؤمن الرسول به، وهو بريء من كفرهم لا أكثر. وهذا لا يناقض كون الكافر هو من يتخذ موقف عدائي من الله ورسوله


    •  سارة

    • 9 فبراير 2017
    • تحية مني لك يا سيدي محمد شحرور على كل الخير والنور الدي انرت به طريقنا . اردت سؤالك عن تفسير هده الاية

      “ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ ۖ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ” لقدشعرت و كان الله في هده الاية يدم الامل ويعتبره كالهاء

      ولكن اليس الامل شيىء جميل يجب ان نتحلى به حتى لا نياس في حياتنا . وشكرا


      الأخت سارة اللهو هو الانتقال من حالة لأخرى، من النوم لليقظة ومن الراحة للعمل وهكذا، والله تعالى في الآية لا يذم الأمل وإنما نفهمها من السياق العام، فالآية التي تسبق {رُّبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ كَانُواْ مُسْلِمِينَ} فالحد الأدنى الذي قد يطلبه الكافرون بالله هو الإيمان به (الإسلام)، والخطاب للرسول بأن تدعهم يتأملون فسيخيب أملهم


    •  سارة

    • 9 فبراير 2017
    • السلامة عليكم و رحمة الله و تعالى،

      اولا اريد ان اشكرك لأن لك فضل كبير في تقوية ايماني.

      قال الله تعالى: (يَا أَيّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمْ الْقِصَاص فِي الْقَتْلَى الْحُرّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْد بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَى بِالْأُنْثَى) {البقرة: 178}

      سؤالي هو اذا اعتبرنا ان “العبد” هو العبد المملوك و “الحر” عكس ذلك، اليس من العبيد اناث و اليس من الاحرار اناث؟

      و اذا كان من العبيد اناث و من الاحرار اناث، ف لا داعي ان تذكر كلمة الاناث لانها ستصبح حشو.

      ما رأيك يا دكتور؟


      الأخ سلمان لا نريد إخراج الحروب العشائرية من سياقها التاريخي، حيث الأنثى الحرة تعامل غير الذكر الحر، والأمة تعامل غير العبد


    •  سلمان

    • 9 فبراير 2017
    • السلام عليكم ورحمة الله …
      تتمة لتعليقي السابق
      في سورة الأعراف الآية 31
      يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ (31)
      أكثر من ملاحظة يجدها المتدبر في الآية
      – لماذا الخطاب موجه لبني آدم كل بني آدم مع أن الأمر يتعلق بالمساجد وهي للمسلمين المؤمنين
      – ما المقصود بالزينة
      – ما علاقة الأكل والشرب وعدم الإسراف فيهما

      يقال – والله أعلم – أن أفضل نظام غذائي يمكن أن يتبعه الإنسان هو نظام خمس وجبات خفيفة يتم تناولها بمواعيد محددة وأن هذه المواعيد تنظبق على مواعيد الصلوات الخمس – أول النهار و منتصفه وعند العصر وعند غروب الشمس وفي وقت صلاة العشاء
      إن صح هذا فإننا نفهم الآية على الشكل التالي
      – الخطاب موجه لبني آدم كلهم ولا يشمل الجن مثلاً
      – قد تكون الزينة هنا مقصود بها الصحة والعافية واكتمالها بالجسم
      – ربط تناول الوجبات بمواقيت الصلاة دون إسراف في الأكل والشرب

      نأتي هنا لربط الفهم هذا بصيام الكفارة وصيام شهر رمضان فنفهم أن الله أمرنا بصيامه لما فيه فائدة وخير لنا
      وقد يدفع القادر الفدية عن صيام الكفارة مع أن الله قال لنا أننا إن صمنا فهو خير لنا
      لكن صيام شهر رمضان الواجب على القادر سيعطيه الفائدة الصحية لأنه التزام بالأكل في موعدين هامين من مواعيد الصلوات الخمس عند الفجر وعند الغروب
      فهو تمرين سنوي مفروض تتم فيه إعادة برمجة أعضاء الجسم على الطريقة المثالية لتناول الوجبات
      و من هذا المنطلق نفهم لماذا أمرنا الرسول بتأخير السحور وتعجيل الفطور (لنقترب أكثر من موعدي الصلاة)
      ونفهم أكثر قول الرسول الأعظم صوموا تصحوا


      نحترم وجهة نظرك


    •  مصعب

    • 9 فبراير 2017
    • السلام عليكم ورحمة الله …
      أخي الدكتور محمد حفظه الله
      كنت أنتظر الرد على سؤالي الأول لأطرح الذي يليه وقد وجدت أن الانتظار لن يفيد حيث أن ذلك ربما سيأخذ وقتاً أطول مما توقعت
      سؤالي أو ملاحظتي كالتالي….
      أغلب الظن أنك جانبت الصواب في تفسيرك وفهمك لآيات الصيام عندما قلت أن صيام شهر رمضان يمكن أن يستبدل بفدية مالية
      سأشرح فهمي للآيات:
      يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ ۚ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (184)
      الآيتان تتحدثان عن الصيام المفروض في غير شهر رمضان مثل صيام الكفارة في في الحج (البقرة – 196) وصيام كفارة القتل الخطأ للمؤمن (النساء – 92) وصيام كفارة اليمين (المائدة – 89) و صيام كفارة الظهار (المجادلة – 4)
      و ينطبق على هذا الصيام الشروط والخصائص الواردة في الآية (184) وهي:-
      – هي أيام معدودات
      – القضاء بحالة المرض أو السفر
      – الفدية بحالة الاستطاعة والقدرة على الصيام ومن تطوع خيراً فهو خير له
      – أن تصوموا خير لكم

      أما صيام شهر رمضان فقد ورد الأمر به في الآية التالية:
      شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185)
      و فيها الخصائص التالية:-
      – من شهد منكم الشهر فليصمه (صيام شهر كامل وليس أيام معدودات)
      – وجوب الإفطار بحالة المرض أو السفر حيث أن الله يريد بنا اليسر ولا يريد بنا العسر
      – اكمال عدة الشهر بحالة الانقطاع بالإفطار المعذور والواجب حيث لم يرد هنا (أن تصوموا خير لكم)
      – لا يوجد في صيام شهر رمضان فدية
      – التكبير بنهاية الشهر في صلاة العيد

      وفي الحالتين صيام الكفارة وصيام شهر رمضان برأيي أن عدم القادر على الصيام – لمرض دائم مثلاً – يسقط عنه وليس عليه فدية والفدية فقط على القادر على الصيام بحالة الكفارة


      الأخ مصعب أحترم وجهة نظرك وأختلف معها تماماً، فصيام الكفارة محدد وواضح، وهو خيار أخير في حالة اليمين: {لاَ يُؤَاخِذُكُمُ اللّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَـكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (المائدة 89)، ولا يمكن أن يختار الإنسان أن يصوم كفارة وهو مريض أو على سفر، أما في الحج فهو حل لمن هو مريض {وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلاَ تَحْلِقُواْ رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ بِهِ أَذًى مِّن رَّأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِّن صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنتُمْ فَمَن تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ} (البقرة 196)، أما في القتل غير العمد فهو حل أخير لمن لم يجد مالاً للدية {وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ أَن يَقْتُلَ مُؤْمِناً إِلاَّ خَطَئاً وَمَن قَتَلَ مُؤْمِناً خَطَئاً فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةٍ وَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ إِلاَّ أَن يَصَّدَّقُواْ فَإِن كَانَ مِن قَوْمٍ عَدُوٍّ لَّكُمْ وَهُوَ مْؤْمِنٌ فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةٍ وَإِن كَانَ مِن قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِّيثَاقٌ فَدِيَةٌ مُّسَلَّمَةٌ إِلَى أَهْلِهِ وَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مُّؤْمِنَةً فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ تَوْبَةً مِّنَ اللّهِ وَكَانَ اللّهُ عَلِيماً حَكِيماً} (النساء 92) أي المال أولاً ومن ثم الصيام هنا


    •  مصعب

    • 9 فبراير 2017
    • السلام عليكم يا دكتورونا العزيز نحن هنا في كندا نتابعوك كثيرا وتمنينا زيارتك لنا اما بعد فأريد ان اسألك عن اكل الخنزير هل فقط لحمه محرم ام ايضا مشتقاته مثل الجلاتين ؟ و ماذا عن اللحوم الأخرى هل لابد ان تكون مذبوحة ومن طرف مسلم ام كل هذا من التراث فقط ؟ بحثنا في كتبكم عن هذا الموضوع ولم نجد اجابة وا ضحة . شكرا لكم


      الأخ محمد أشكرك جزيلاً وأتمنى أن تسمح الظروف بزيارتكم. ما حرم في الخنزير هو لحمه، وذبح اللحوم الأخرى لا يشترط به الطرف المسلم، فلك أن تسمي بالله على ما تأكل، علماً أنها أصلاً لم تذبح على اسم غير الله


    •  Mhamed canada

    • 9 فبراير 2017
    • السلام عليكم الدكتور المفكر الإسلامي/ محمد شحرور، أتمنى لكم دوام الصحة والعافية.
      السوداني الأستاذ المرحوم/ محمود محمد طه مفكر ومؤلف وسياسي سوداني (1909-1985). أسس مع آخرين الحزب الجمهوري السوداني عام 1945 كحزب سياسي يدعو لإستقلال السودان والنظام الجمهوري وبعد اعتكاف طويل خرج منه في أكتوبر 1951 أعلن مجموعة من الأفكار الدينية والسياسية سمى مجموعها بالفكرة الجمهورية[1]. أخذ الكثير من العلماء مختلفي المذاهب الكثير على الفكرة الجمهورية وعارضوها ورماه بعضهم بالردة عن الإسلام وحوكم بها مرتين أعدم في أخراهما في يناير 1985 في أواخر عهد الرئيس جعفر نميري. عُرف بين أتباعه ومحبيه بلقب (الأستاذ) . مازال الحزب الجمهوري ينشر فكره وما زال معارضوه ينشرون الكتب والفتاوي المضادة.
      هذه مسوغات الحكم بالردة الأول:
      1. دعوته إلى صلاة الأصالة (و اتهامه بترك الصلاة) التي نص قرار المحكمة على أنها “الصلاة التي لا يقلد فيها النبي صلى الله عليه وسلم” وأن “الإسلام لايعترف إلا بصلاة واحدة هي التي تلقاها المسلمون عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن يزعم انه اتصل مع الله ويترك هذه الصلاة فقد كفر ووجب حده”.[8]
      2. قوله أن الزكاة ليست أصلاً في الإسلام ونص الحكم على ” كون الزكاة أصلاً من أصول الإسلام الهامة علم من الدين بالضرورة ومن أنكر شيئاً علم من الدين ضرورة فقد كفر وارتد”.[8]
      3. قوله أن “الجهاد ليس أصلاً في الإسلام” ونص الحكم على أن “الجهاد أصل من أصول الإسلام” علم من الدين بالضرورة و”من أنكر شيئاً علم من الدين ضرورة فهو كافر مرتد”.[8]
      4. ويمضي الحكم فينطق بالمثل عن رأي محمود في المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث، وبأنه كافر مرتد لأن “عدم المساواة المطلقة” بين الرجال والنساء “معلوم من الدين بالضرورة”.[8]
      5. ومثل ذلك قوله بأن “الأصل في الإسلام السفور” وينص الحكم على أن “السفور ليس أصلاً في الإسلام” وأن ذلك “معلوم من الدين ضرورة”.[8]
      6. اتهم بأنه قد دعى إلى “مذهب الحلول” وهو كما وصفته حيثيات الحكم “مذهب إلحادي معروف”[8]
      أتمنى التكرم بمعرفة رأيك في مسوغات الحكم الستة التي حومكه بها بأنه مرتد، من خلفية تأويلك للكتاب المجيد.
      وشكرا


      الأخ نزار بداية لا يوجد حكم ردة في التنزيل الحكيم، والردة تاريخياً هي ردة سياسية وليست دينية، وكتاب الله واضح في ذلك {وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَـئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ} (البقرة 217) و {وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ} (الكهف 29). – الإسلام هو الإيمان بالله واليوم الآخر مع العمل الصالح، وعلاقة الإنسان بالله تعالى هي علاقة خاصة لا يحق لأحد التدخل بها. – إقامة الصلاة وآداء الزكاة هي شعائر يؤديها الإنسان بمطلق الحرية ولا يحق للدولة التدخل بها، سواء بالإجبار أو المنع. – الجهاد له شروطه وهو تكليف، والله تعالى “لا يكلف نفساً إلا وسعها” عدا عن أن للجهاد شروطه، وليس كما ورد في الفقه الموروث. – التنزيل الحكيم ساوى بين الذكر والأنثى {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ} (الحجرات 13) – الله تعالى وضح الحد الأدنى للباس الذكور والإناث، وما يسمى بالحجاب هو لباس اجتماعي ليس إلا. – قد يودي الاعتقاد بالحلول إلى الشرك بالله، لكن حتى لو حدث فهذا لا يسوغ قتل صاحبه، فالله تعالى وضح أن بيده وحده الفصل بين الناس، ولهم حرية المعتقد {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئِينَ وَالنَّصَارَى وَالْمَجُوسَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا إِنَّ اللَّهَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ} (الحج 17)


    •  نزار جابر

    • 8 فبراير 2017
    • دكتور شكرا جزيلا
      1.لماذا ربط الله النساء بالغائط في النساء اية 43.
      2.لا مبدل لكلمات الله..وقال الله ادعون.. لماذا لا يستجيب الله الدعاء !!
      3.لماذا يخلق الله المعاقين !!
      4.لماذا كل ما يقترب الإنسان من الله كثر الإبتلاء وما الحكمة من الإبتلاء !!
      5.انا اعمل صحفي مصور في بعض الاحيان اصور شارع مثلا فتكون في المقطع الي صورته نساء يلبسوا لباس اقل من ما فرض الله ..هل هذه سيئة جارية !! وهل دخلي حرام !!
      6.كثر الحديث عن فوائد الإستغفار وعن فوائد الصلاة على النبي.. ما صحة هذا الحديث والاية في سورة نوح..فقلت استغفروا ربكم انه كان غفارا…الخ


      الأخ أحمد 1- الله تعالى لم يربط النساء بالغائط، وورد قوله “أو لامستم النساء” وفعل “لامستم” متبادل بين طرفين، ويختلف عن “لمستم”، كما يختلف “قاتلتم” عن “قتلتم” مثلاً، أي الفعل قوامه طرفان هم أنثى وذكر ويستغرق مدة، بمعنى أنه ليس لمساً عادياً، وإنما فعل جنسي. 2- كلمات الله هي قوانين الوجود، وهذه القوانين لا تتغير، وليست مناط الدعاء، والله تعالى يستجيب للدعاء من خلال الظروف الموضوعية تحديداً، وقد لا تتضح لدينا آلية الاستجابة. 3- الله تعالى وضع قوانين الكون والوجود، ونتج عنها المخلوقات، وطور الله البشر وجعله إنسان، وكلفه بتسخير الأرض وما عليها لخدمة مصالحه، ولم يتعمد خلق معاقين، وأي خلل ينتج عن كيمياء معينة تؤدي للأمراض، وعلى الإنسان العمل للقضاء على هذه الأمراض، وهذا ما حصل ويحصل، إذ استطاع الطب التغلب على وفيات الأطفال من خلال اللقاحات، وعلى وفيات الأمهات أثناء الولادة، وعلى الوفيات الناتجة عن الالتهابات، وربما في المستقبل يتمكن العلم من قهر الإعاقات. 4- لا علاقة للابتلاء بالاقتراب من الله أو الابتعاد عنه، وهو نوع من الامتحان بنوعيه الإيجابي والسلبي، وله وجود كقانون موضوعي ساري على كل أهل الأرض لقوله تعالى: (إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلا) (الكهف7)، وقوله: (فَأَمَّا الإِنسَانُ إِذَا مَا ابْتَلاهُ رَبُّهُ فَأَكْرَمَهُ وَنَعَّمَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَكْرَمَنِ* وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ) (الفجر15-16). ومعنى أن الابتلاء قانون موضوعي أّنّنا نلمسه في اختلاف الدخل بين الناس مثلاً، فإذا تساوى الدخل بينهم كما يريد البعض عندها تموت الطموحات عند الأفراد ويصاب المجتمع حينها بالشلل. بينما الابتلاء الشخصي محدد الموضوع وخاص بالشخص نفسه، فقد ابتلى الله عزّ وجلّ ابراهيم بمجموعة من القوانين الموضوعية لفهمها وقد نجح إبراهيم في ذلك لقوله تعالى: (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا..) (البقرة124)، كما ابتلى محمداً (ص) بالنبوة والرسالة معا وقد نجح فيهما. 5- لا علاقة لك بما ترتديه النساء في الصور التي تلتقطها طالما لسن عاريات تماماً. 6- الصلاة على النبي هي صلة مع نبوته بما حملته من معارف وعلوم، أما الاستغفار فلا يقتصر على ترداد الجمل، وإنما التوبة الحقة عن الذنوب


    •  Ahmed

    • 8 فبراير 2017
    • يُقال أنّ الحديث بعد ضبطه و تحديده يُساعد لفهم القرآن, و لا يُمكن فهمه إلا من خلال الحديث, ,,, و هذا شاءع فى الجزائر,…أما أنا لمّا قرأتُ كتبك إقتنعت بأنّ تفسير القرآن فى القرآن , و لكن قُدّم لي هذه الآية : إنّ الله و ملائكته يصلّون على النّبي…… كمثل في إحتياج الحديث .رغم أنّ الحديث لا يُفسّر هذه الأية , السؤال: ماذا تقول: هل القرآن يحتاج إلى كل أو بعض الأحديث أو لا شئ ؟ و ما معنى هذه الأية ؟
      بالمناسبة النّاصية قُلت هي مُقدّمة الرأس و أظنُّ أنّ الله نفخ فعلا يعني نفخاً في أنف آدم لآنّl’expansion corticale la plus volumineuse est celle du lobe frontale que toi tu désignes comme la partie antérieure et elle s’est faite au dépens des 3 autres lobes qui ne sont resté que pour les organes des sensالإدراك الفؤادي . و بفضلك أصبحت فعلاً مسلماً, مؤمناً و بفضلك أصبحت مُطمإنّاً و بفظلك أذهب إلى المسجد , أفهم القرآن لمّا يتلى و أنا واثقُُ أنّ الله آستعانك لآنّ ما فعلتم يحتاج إلى فؤاد خارق و ناصية شجاعة الشكر الجزيل


      الأخ محمد الله تعالى أرسل لنا كتابه كاملاً غير منقوص، ومهمة الرسول هي بلاغه لا أكثر، ومفاتيح فهم التنزيل الحكيم داخله وإلا ما كان صالحاً لكل زمان ومكان، والرسول نهى عن تدوين أحاديثه، وصناعة الحديث بدأت بعد وفاته بقرنين.، لذلك علينا قراءة كتاب الله كما لو أن الرسول توفي البارحة وتركه لنا. أما الآية التي ذكرتها فلا علاقة لها بالحديث، والصلاة على النبي هي صلة مع نبوته بما تحمله من علوم ومعارف


    •  محمد

    • 7 فبراير 2017
    • السلام عليكم د/ شحرور
      أردت ان أسألك عن رأيك في تفسير الايه
      قوله تعالى: * (وكواعب أترابا) * كواعب جمع كاعب وهي النواهد التي تكعبت ثديهن وتفلكت أي يكون الثدي في النتوء كالكعب والفلكة. ( مفاتيح الغيب للرازى )
      لماذا يعد الله الرجال بالنساء الصغيرات ؟ وذكرت بين الحدائق والأعناب وبعدها كأسا دهاقا؟
      احترت في تفسيرها الذي لم يرد غيره علي لسان المفسرين الأوائل
      وشكرا


      الدكتور أحمد العالم الآخر مختلف تماماً عن عالمنا هذا، لكن الله تعالى قرب لنا الصور بما نعرفه، لكن لا تمييز بين الذكور والإناث في الجزاء


    •  د/احمد عبدالعزيز طه

    • 5 فبراير 2017
مشاهدة 15 أسئلة - 376 إلى 390 (من مجموع 506)

أرشيف الأسئلة والأجوبة