الرئيسية المنتديات الأسئلة والأجوبة

إنشاء سؤال جديد في قسم “الأسئلة والأجوبة”
معلوماتك:






أرشيف الأسئلة والأجوبة


مشاهدة 5 سؤال - 316 إلى 320 (من مجموع 320)
    • سؤال
    • الكاتب
    • تمّ الإنشاء في
    • السلام عليكم .. لو سمحت دكتور محمد هل يلزم لمحو السيئه ان يسامحني من اسئت له ام حسنه فقط تمحوها

      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.

      الأخ خالد
      قال تعالى {وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ} (الشورى 25) و {إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ} (هود 114) ولم يشترط مسامحة من أسأت له.


    •  khaled

    • 27 ديسمبر 2016
    • تحياتي لك دكتور و لجهودك
      لدي استفسار حول موضوع الوشم و وصل الشعر و ما لذلك من أمور التجميل و المتعارف عليه ان من يقوم بهذا الفعل ان كان فاعل او مفعول فهو ملعون و خارج من رحمة الله حسب الحديث الصحيح فما رأيك بهذا الموضوع?
      و لدي سؤال حول إمكانية عمل ندوات و محاضرات في ألمانيا لأننا هنا بأشد الحاجة لفكرك كي تنقذ الشباب من موجة الالحاد التي تنتشر بكثرة
      مع خالص الشكر لك لأنك انقذتني شخصيا من الالحاد

      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.

      الأخ محمد
      المحرمات في التنزيل الحكيم محدودة وواضحة، ولا يوجد بينها ما ذكرت أبداً، وفيما يتعلق بالحديث فحتى لو وصلنا عن الرسول صوت وصورة فنحن غير ملزمين به، فهو (ص) كان ينظم الحلال وفق ظروف مجتمعه وبيئته، علماً أنه نهى عن التدوين عنه، وجرت صناعة الحديث بعد وقاته بقرنين.
      لا يوجد في جدولي القريب زيارة لألمانيا، ويسرني ذلك في المستقبل.


    •  محمد

    • 27 ديسمبر 2016
    • هذا سؤال طرحته عليكم في السابق ولكن على صفحة الفيسبوك و انا اعيده الآن على الموقع و ارجو منكم الاجابة على كل اجزاء السؤال (هناك مماثلة للسؤال اعلاه) و شكرا.
      السيد محمد شحرو, رجاءا ان تتخيل معي هذا الموقف..
      ـ الرسول الله (ص) يقراء آيات التنزيل الحكيم القرآن على اصحابه.
      ـ ضمن الآيات التي يتلوها الرسول ترد كلمات مثل (ذكر, ليلة القدر, العرش, يطيقونه, اضربوهن, زاني, قطع اليد…الخ من الكلمات التي نحاول حتى اليوم تفسيرها).
      ـ الصحابة ينصتون الى رسول الله محاولين فهم ما يقول.
      هناك الآن احتمالين او ثلاثة:
      الأول ان الكل او الغالبية فهم كل ما هو مقصود بشكل صحيح (يعني اذا كان الله يقصد من اضربوهن ـ اخذ موقف و سحب القوامة من صاحبها ـ ) فان الجميع فهم المعنى بهذا الشكل و عمل به. و عندها يصبح السؤال كيف اختلف المفسرون بعد اقل من مئة سنة على وفاة الرسول و من عاصره حول تفسير هذه الكلمات التي ليست متعلقة بالسقف المعرفي للمجتمع (يعني اضبوهن ليست الضرب لا في وقت الرسول و لا في وقتنا)
      الثاني ان احدا لم يفهم المقصود بهذه الكلمات او لم يكن متاكدا من فهمه لها وعندها فسوف يسـألون الرسول (ص) عن المقصود بهذه الكلمات وعن معاني الآيات. (كما يسأل الطلاب الاستاذ بعد الانتهاء من المحاضرة اذا شبهنا الصحابة بطلاب لكنهم جميعا يجلسون في المحاضرة لكي يفهموا المادة) و هنا يصبح السؤال كيف اجابهم رسول الله (ص)
      الاحتمال الثالث ان الصحابة لم يفهموا المقصود بهذه الكلمات و لم يسألوا الرسول (ص) عن معناها ظنا منهم ان الرسول سوف يفسرالكلمات مثل العرش و ليلة القدر… لاحقا. او انهم سوف يفهمون المقصود من الاحكام مثل الضرب لاحقا عند وقوع الحالة (مثلا: يأتي رجل وقد نشزت زوجته فيقول له الرسول تفعل كذا) وعندها يعرف الجميع ما المعصود من الضرب (في درس العملي) وهنا يصبح السؤال هل امر الرسول بضرب النساء ام بسحب القوامة من منهن. و هل فسر المقصود بليلة القدر لاحقا.
      و لكم جزيل الشكر

      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.

      الأخ جواد
      مهمة الرسول قد اقتصرت على البلاغ، ولم يدع أكثر من ذلك، وهو لم يفسر القرآن (آيات الكونيات أو القصص التاريخي) لأنه لم يكن يعرف تفسيره أصلاً، ونظم الحلال لمجتمعه وفق ما فهمه ووفق ظروف مجتمعه وبيئته، واليوم علينا قراءة التنزيل الحكيم باعتباره من حي إلى أحياء، ولا يهمنا كيف فهموه.


    •  جواد كاتب

    • 25 ديسمبر 2016
    • الدكتور محمد شحرور المحترم,
      لقد فهمت تفسيرك للآية 34 من سورة النساء بان الرجال و النساء لا تعني الذكر و الانثى و انما الطرف الفعال ماديا و قد يكون هذا الزوج او الزوجة و انا متقنع بهذا التفسير على الرغم من انه المرء يحتار لماذا اختار الله هذين اللفظين اللذين يصعب على القارئ فهمها على النحو الذي تقضلت به. و تزداد الحيرة في اختيار الله للالفاظ عند كلمة اضربوهن التي فهما الكثير بمعنى الضرب.
      هناك نقطتين احب ان اذكرهما لكم ربما كانتا تفيدان في تفسير الآية. الاولى هل من الممكن فهم معنى الضرب على انه آت من فرض ضريبة على اموال المرآة القائمة على الاسرة. النقطة الثانية هي ان تسلسل الاجراءات اللتي يفرضها التنزيل الحكيم بغية انهاء مشكلة النشوز و العودة للحياة الزوجية المنشودة لا يمكن ان تتضمن في آخر اجراء عملية الضرب لان المشكلة عند ذلك سوف تزداد تفاقما و سوف تؤدي الى الطلاق.
      شكرا دكتور على كل المجهود اللذي تبذله و انا معجب بشخصك و مقتنع بصحة منهجك و ما اسهم اليه من تصحيح لكثير من التفسيرات الخاطئة. لكنني اريد ان اقول لك بان تفسير هذه الآية حتى الآن غير مقنع 100 بال100 مع انني متاكد ان الله لا يمكن ان يطلب منا ضرب المرأة.
      نعرف انه ليس بامكانك الرد على كل هذه الاسئلة و لكنن احببت ان انوه الي الموضوع لانني اقيم في المانيا منذ اكثر من عشرين سنة و هذه احد المماسك التي تمنع الالماني من احترام القرآن اذا كان مستعد لذلك او تسمح له بمهاجمته اذا كان في الاصل يبحث عن حجة لذلك.
      مع التحية

      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.

      الأخ جواد
      {وَاضْرِبُوهُنَّ} ﻻ تعني إطلاقاً الضرب الفيزيائي سواء كان مبرحاً أو غير مبرح، ففعل (ضرب) له عدة معان: منها الضرب في سبيل الله {إذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ} وهناك الضرب في اﻷرض {وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ}، والضرب باﻷرجل ويعني العمل، وهناك ضرب في اﻷمثال، وأي معنى فيزيائي للضرب ذكره التنزيل الحكيم بمعناه المباشر مثال (هش، وكز، صك، تل) وعندما استعمل ضرب، استعمل اﻷداة {أَنِ اضْرِب بِّعَصَاكَ الْبَحْرَ}، وإن كان يقصد بالضرب مفهومه الفيزيائي فهو كل أنواع الضرب التي ذكرت ونضيف إليها (صفع ، ركل ، رفس).
      وما نفهمه من “اضربوهن” أي اتخذوا موقفاً صارماً منهن. ولا علاقة للضريبة بالموضوع.


    •  جواد كاتب

    • 25 ديسمبر 2016
    • الدكتور محمد شحرور
      بتحية الاسلام ابدأ
      فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      انا طالب دراسات عليا (ماجستير بحوث العمليات / قسم الاحصاء ) في جامعة بغداد /العراق .
      وقد لفت نظري موضوع قد طرحته هامشيا في برنامج التفكير والتغير عن (الباي 3.14 و اللوغارتيم الطبيعي 2.71) وقلت عنه انه ثابت كوني … فوودت ان اكتب رسالة الماجستير في اصل الباي واللوغارتيم من القران الكريم .. ادناه مقطع من الحلقة الذي اشرت فيه للموضوع

      … انتظر ردكم الكريم لأباشر بكتابة الرسالة … كل التقدير والاحترام .

      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.
      • هذا السؤال تم تعديله في قبل 1 شهر، 2 أسابيع بواسطة  admin.

      الأخ عمر
      نعتذر عن التأخر.
      بحثت الموضوع باختصار في كتابي “الكتاب والقرآن” في بحث “نظرية المعرفة القرآنية”، وهو موجود على الموقع بإمكانك تحميله، علماً أني أرحب بأي توسع في الموضوع


    •  omar amer jihad

    • 25 ديسمبر 2016
مشاهدة 5 سؤال - 316 إلى 320 (من مجموع 320)

أرشيف الأسئلة والأجوبة